في ذكرى نكبة فلسطين واليوم العالمي للقدس /الجزء الرابع/ مجلس فلسطين | في ذكرى نكبة فلسطين واليوم العالمي للقدس /الجزء الرابع/
: 16-05-2020

: جامعة الأمة العربية
أحيي جامعة الأمة العربية المقاومة ونضالها المستمر من أجل القضايا العربية عموماً والمقاومة والقضية الفلسطينية وعاصمتها القدس بشكل خاص، وتعاونها الدائم مع جميع المؤسسات المعنية بالقضية الفلسطينية ومحور المقاومة.
كما نحيي الشعب الفلسطيني الرافض للاحتلال، والشعب السوري والمقاومة وكل المحور المقاوم..
نحيي الجيش العربي السوري ومن معهم في الميدان...
والتحية لقائد سورية الرمز الدكتور بشار الأسد بهذا الصمود الاسطوري في مواجهة العدوان الصهيوني...
والمصممين على تحرير الجولان وكامل تراب فلسطين من النهر الى البحر...
والتحية لارواح شهداء الجيش العربي السوري وشهداء محور المقاومة وشهداء فلسطين..
لجامعة الأمة العربية / الدكتور محمد مصطفى ميرو
رئيس الوزراء السوري الأسبق و رئيس اللجنة الشعبية السورية لدعم صمود الشعب الفلسطيني
 
............................
لمّا نود الحديث عن فلسطين البعض يربطها بـ"القومية" كأنها صراع بين الشعوب العربية او الأقطار العربية و الكيان الصهيوني، إلا أن فلسطين هي قضية احتلال لها ارتباط عضوي بالإمبريالية الرأسمالية المتوحشة، و نفس الشيء بالنسبة للقدس البعض يحاول ربطها بـ"الدين" كأنها صراع ما بين "الأديان السماوية". هكذا يتم عزلها عن محيطها الطبيعي الإنساني.
إن الكيان الصهيوني وليد الحركة الاستعمارية و هما معا، جزء لا يتجزأ من الإمبريالية الرأسمالية المتوحشة، مواجهتهم و مقاومتهم كوحدة متجانسة أينما تواجدوا مسؤولية الإنسان أفراد و شعوب و كيانات سياسية. و ما استدامة الاحتلال لفلسطين، ما هو إلا نتيجة التحالف الصهيوني الإمبريالي العربي الرجعي بكل أطيافه.
لجامعة الأمة العربية / الدكتور فادي بن عدي
 

2020 - 2013