×

الصفحة الرئيسية المجلس الثقافي

الأدب والثقافة | بقلم: الدكتور نبيل طعمة
الأدب والثقافة


بقلم: الدكتور نبيل طعمة  
استعرض مقالات الكاتب | تعرف على الكاتب
09-03-2021 - 648


التمتع بهما يرسم صورة دائمة عن حضور مجتمع أو شعب أو أمة، وأدب الأمة لا ينتهي ببعض الكتب الجيدة، بل بمجموعة متكاملة من النتاج، وهذا ما لا يقوى عليه سوى الندرة من الخلَّص لمبادئ الحياة والمنتمين الذين يتم التحدث عنهم بأنهم رائعون، لأن الذي يعتمد على الهواة يبقى هزيلاً، ويصنف تحت مرتبة كسب الرزق، والذي يسعى لإنتاج أفضل ما في وسعه يصبر على الإخفاق المتواصل، ويعمل على التحصيل والتحصين باستمرار، وعندها يدرك أن الكلمات ليست هي المهمة بل معانيها.
هل يستطيع أن يكتب المرء ما يريده؟ أم إنه يكتب ما يستطيعه؟ وهل يقدر أن يتغلب على فكره؟ أم إن فكره هو الذي يقوده؟ أليست الحياة لا منضبطة ولغتها عامية متداخلة؟ فإذا كان قدرنا استلهام ما نريد من العامة يجب علينا أن نكتب بلغتها، لأنها تكون أفضل من المصطنع.
وبالتوافق لا بدَّ أن أسير إلى أن قيمة الثقافة تكمن في مدى تأثيرها في الشخصية، وهي لا تساوي شيئاً ما لم تَسْمُ بذات وفكر المثقف، وتتمدد بالقوة الإيجابية المقنعة للآخر، وتخلق لديه القدرة على الحوار الخلاق، وهنا تكون فائدتها مرتبطة بالحياة، وهدفها تطوير المحيط ورفع ذائقته الجمالية، فإذا كانت كذلك بعثت في الشخصية الثقافية نفسها الرضى والسرور.
هذا ما يراه الآخر لحظة تبادل الحواس الخمس التي لا يكتمل حضورها إلا بحضور الحاسة السادسة، هذه الملكة التي تشبه المال، فلا تعمل الحواس من دونه، ولا يحس المثقف بالتطور إن لم يصل إلى مرحلة التدقيق في الماضي ورؤية الواقع واستقراء المستقبل، فإذا وصل إلى هذه الحالة ولم يصبه الغرور أو التملق أو التنمُّر امتلك قوة استشعار الحرية في عقله، وتفعَّلت قواه الأيديولوجية أو الروحية محدثة عملية التلاقح الفكري مع الآخر، وهنا أقدر أن أقول: إن أكبر قيمة للمثقف تلك التي يطلقها الناس بأنه مثقف، ورغم تكاثر المثقفين إلا أن سوادهم لم يصل إلى مرتبة المثقف، والسبب تمتعهم بالغموض متشابهين مع الكتّاب الذين لا يكلفون أنفسهم مشقة الكتابة بوضوح، والسبب دائماً أعتبره إما بسبب النقص في القدرات الفكرية، وإما بسبب الكسل وعدم السعي لامتلاك ثقافة حقيقية أو تقديم كتابة خلّاقة.
وجدت نفسي مرة في مطعم، ولفتت نظري سيدة فائقة الجمال إلى جانبها رجل شديد القبح، لا أعلم كيف اتجهت إليها، وسألتها من يكون الذي إلى جانبك؟ فقالت بسرعة: إنه زوجي، ارتسمت على وجهي علامات استفهام، إلا أنني وجدتها تتابع قائلة: إنه مثقف كبير، وأهم من ذلك إنه لم يجرح مشاعري طوال مسيرتنا، هل تحب أن تجلس معنا؟ أجبتها بكل سرور شريطة أن أدفع الحساب، فأجابني هنا زوجها: ادفع عن نفسك ونحن كذلك، قالها بدعابة الواثق، وانخرطنا بأحاديث مطولة، في النهاية أحسست أني بحاجة إلى فكره الذي قدم حواراً مبهراً، سكن ذاكرتي، تعلمت منه، وكم وجدته بعد ذلك جميلاً، فعرفت قيمة تمسُّكها به، ومن خلال ذلك بدأنا صداقة مازالت مستمرة منذ عقدين من الزمن.
طبعاً تدركون قصدي، وما قصدته مما ذكرته أن المثقف ليس صورة، بل مضمون له شرط أن يكون مقنعاً ومفيداً أو جذاباً، وهذا حال الأدب، فإن لم يغنِ فكر الآخر فلا حاجة له.
مرة ثانية أؤكد أننا وللأسف نحكم على بعضنا بعيوبنا لا بمزايانا، وبدلاً من أن نتجه لحماية وتبنّي الخلاقين والمبدعين، نجد سواد المثقفين والكتّاب يسعون لإلحاق الأذى ببعضهم.
الأدب والثقافة يحملان اللغة الطبيعية التي تجسد تحسين الوعي والإرشاد للسبل الصحيحة، لا إلى السجون، وكل ما خططته ربما أكون متأكداً منه، ولكنني في الوقت ذاته لست متأكداً من شيء.


تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي
Facebook
youtube

جميع الحقوق محفوظة
لموقع جامعة الأمة العربية
© 2013 - 2021
By N.Soft

Back to Top


       تراجع الثقة بالاقتصاد التركي//انخفاض أسعار النفط//النفط يتراجع بعد موجة صعود وسط شح المعروض//تراجع أسعار الذهب//عنقص المواد الخام يهدد صادرات ألمانيا//ودة 80 % من محطات الوقود الإيرانية للعمل بشكل اعتيادي//       برينتفورد يفتقد خدمات حارسه بسبب الإصابة//تشيلسي يتأهل إلى ربع نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة لكرة القدم//راموس يعود لسان جيرمان بعد تعافيه من الإصابة//البديل جيرو يصعد بميلان إلى صدارة الدوري الإيطالي//برشلونة يمهل ديمبلي شهراً واحداً لحسم مستقبله//السلوفيني أوبلاك يحقق رقما تاريخيا مع اتلتيكو مدريد//       الـراعـي يـقـايـض الـبـيـطـار بـحـصـانـة لـجـعـجـع//لعراق:قوات الحشد الشعبي تعتقل عددًا من الإرهابيين بعملية أمنية في سهل نينوى//عاجل موقع Now Lebanon: غارات جوية من قبل الطيران الحربي الروسي يستهدف مخازن المجموعات الإرهابية المسلحة في محيط بلدة #مشون بريف ادلب//دبلوماسي سوداني: رئيس الوزراء المعتقل كان يتجه نحو توقيع اتفاق تطبيع مع اسرائيل//       اليمن: مصادر ميدانية للميادين: قوات هادي والتحالف السعودي بدأت الانسحاب من مديرية جبل مراد جنوب مأرب//هجوم مبرمج على وزبر الاعلام اللبناني جورج قرداحي//       سر “الإمارات” الذي لا يعرفه أحد//       ما وراء فتح “اسرائيل” للحدود مع لبنان//       لبنان:التحقيقات التي أجرتها مديرية مخابرات الجيش، بإشراف عقيقي، نسبت إلى مسؤول أمن سمير جعجع إدارة عملية انتشار لمسلحين قواتيين.//في نظر استخبارات الجيش والنيابة العامة العسكرية، باتت صورة الأحداث التي أدّت إلى مجزرة الطيونة، شبه مكتملة.//       اين اختفي وزير الدفاع بيل جنتس ؟ اول مره يحدث في اسرائيل أن يختفي وزير الدفاع عن المشهد منذ أربع ايام !//هاجمت بحرية الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، مراكب الصيادين أثناء عملهم في بحر رفح جنوبي قطاع غزة//أجهزة أمن السلطة تفرج عن الأسير المحرر محمد الصباح من بلدة قفين بمحافظة طولكرم بعد اعتقال دام عدة أيام حيث تم استجوابه عن المعتقل الإداري المضرب عن الطعام في سجون الاحتلال القيادي (لؤي الأشقر)//       مقدسيون يتواجدون في محيط مقبرة اليوسفية لحماية القبور من النبش والتجريف//شرطة الاحتــلال تعتقل المقدسي نواف السلايمة من المقبرة اليوسفية.//عشرات الفلسطينيين من #القدس والداخل يعتصمون في المقبرة اليوسفية ضد عمليات جرفها ونبش قبورها.//قوات الاحتلال تدهس 4 مواطنين اصابة طفيفة وإصابة شاب بالرصاص الحي بالكتف وصفت حالته بالطفيفة خلال المواجهات الدائرة في بلدة يَعْبَد جنوب غرب جنين ودعوات للتوجه من المناطق القريبه لبلدة يعبد لتصدي لقوات الاحتلال//       مديرة الصحة المدرسية في وزارة التربية تكشف لدام برس عن عدد الإصابات والوفيات منذ بداية العام الدراسي حتى الآن//نسبة إشغال المشافي تصل 100 بالمئة و الذروة الخامسة غير مستبعدة مدير عام مشفى المواساة د. عصام الأمين لميلودي: //لم تبلغ نسبة الذين أخذوا القاح ضد فيروس كورونا في سورية حتى الآن 5%//هناك الكثير من المواطنين ينتظرون نوع معين من اللقاحات بسبب السفر، وتوجد جدليات حول أن اللقاح معترف أو غير معترف به//بالنسبة للعاملين في القطاعين الخاص والحكومي والذين لا يمكنهم القدوم الى المراكز الصحية بسبب العمل، فقد تم التوجيه من الحكومة بإرسال فرق جوالة وذلك ضمن جدول عمل منظم وستنطلق مع بداية الشهر القادم//       تجاوزت نسبة الملقحين من الكوادر العاملة في القطاع الصحي 70%// منذ يومين شهدنا استقرار أعداد المصابين بفيروس كورونا من الحالات الواردة للمشافي، وقد تسطح المنحنى نوعاً ما، ولم يتم نقل أي مريض إلى محافظات أخرى خلال اليومين الماضيين..//